نكت نذاله تموت من الضحك


نكت-نذالة


1- كنت جالس مع أمي نشرب فنجان قهوة من ثم قالت لي متى سوف تتزوج قد كبرت يا إبني؟
قلت لها: هل تحتاجين إلى من يساعدك في المنزل؟
قالت: نعم
قلت لها إصبري حتى أتكلم مع أبي بأن يتزوج بشابة صغيرة و شاطرة حتى تساعدك
المهم الفنجان لم يجعني لكن القهوة حرقتني هههههه

2- دخل رجل و زوجته في نقاش حاد وبعدها أخبرها بأن تلم ملابسها و جاءها إتصال من أمها فرفعت السماعة لكي فأخبرتها أن أبوها قد باع إحدى أراضيها و جاء في نصيبك 100 مليون من ثم أنهت الإتصال و قالت لزوجها بأن يكمل حديثه الزوج: كنت أقول لمي ملابسك و لكي أغسلهم هههههه



3- مرأة متزوجة وجدت مصباح سحري فخرج لها جني الجني: أطلبي ثلاث أشياء سوف أحققها لك لكن زوجك سيكون من نصيبه عشرة أضعاف
الزوجة: لا بأس ، أول شيء أريد أن أكون مليونيرة
الجني: حسنا ولكن إن أصبحت مليونيرة سوف يصبح زوجك ملياردير و إن أصبحت لديه النقود سوف يتركك
الزوجة: لا بأس ، اللهم زده
الجني: ماهي الأمنية الثانية
الزوجة: أريد أن أصبح جميلة
الجني: إن أصبحت جميلة زوجك سوف يفوقك جمالا و إن عيون الرجال زائغة أكثريا عندما يكون وسيما
الزوجة: عادي الشرع حلل أربعة
الجني: أنت ظاهر عليك أصول سويدية ما هي الطلب الأخير؟
الزوجة: أريد أن تأتي لي جلطة دماغية لكن أن تكون صغيرة بس لا تقتلني
بالطبع الزوج سوف تأتيه الجلطة مضاعفة عشر مرات و أصابته عيبوبة ل ثلاث أيام من بعدها مات وورثت الزوجة كل شيء و من و من ذلك الحين إعتزل الجني و أصبح بائع متجول ههههههه

4-  كان هناك زوجين متفقين ويحبان بعضهما كثيرا فإتفقت مرأة مع شيطان بأن يفرقا فيما بينهما فإستعمل الشيطان كل وشائله من أجل تفرقتهما لكن كل مرة كان حبهما أقوى
فأخبرت المرأة الشيطان بأنها سوف تفرقهما
الشيطان: كيف
ذهبت المرأة إلى الرجل لتشتري منه ثوب لأنه بائع الأقمصة فأخبرته بأن يعطيها أحد الأثواب الجميلة لأن إبنها يريد أن يهديه إلى حبيبته المتزوجة. فأعطاها إياه وذهبت المرأة إل زوجته طرقت الباب و تركت الثوب فلما رأته الزوجة إعتقدت إن زوجها هو الذي جلبه فأدخلته لما جاء زوجها وجد الثوب و تذكره و تذكر  حديث تلك المرأة
فتشاجرو و أخبرها بأنها مطلقة
المرأة أخبرت الشيطان بأنها تستطيع أن تجمع فيما بينهما
الشيطان: كيف
ذهبت المرأة إلى محل الرجل و أخبرته بأن يعطيها من نفس ثوب المرة الفائتة لأنها نسيته عنده صديقتها و لم تريد بأن تسترجعه فذهب الرجل مسرعا إلى زوجته معتذرا منها
و من ذلك الوقا فإن الشيطان في مستشفى المجانين